أصداء مهرجان “شتاء طنطورة” غير اللائق بالقناة السعودية الأولى كما ورد في وسائل إعلام المملكة لا تزال حاضرة في تعليقات السعوديين. على الرغم من مضيّ يومين على “الحدث” الاستعراضي، لا يزال المغرّدون السعوديون يعبّرون عن امتعاضهم جرّاء المبالغة في الاهتمام بالزائرين اللبنانيين التي أبداها السفير السعودي في لبنان وليد البخاري وفريق عمله، حتى خيّل لمواكبي “الجولة” أنه تحوّل الى مرشد سياحي أو ربّما موظّف استقبال.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.