كشفت حركة “السلام الآن” الإسرائيلية، أن حكومة العدو صادقت خلال اليومين الماضيين على مخططات لبناء 2191 وحدة استيطانية في الضفة الغربية.

وقالت حركة “السلام الآن” المتخصصة في رصد الانتهاكات الإسرائيلية ضد الفلسطينيين، إن “لجنة التخطيط العليا”، التابعة للإدارة المدنية، الذراع التنفيذي للحكومة الاسرائيلية في الأراضي الفلسطينية، قد صادقت على هذه المخططات يومي الثلاثاء والأربعاء الماضييْن.

وأضافت الحركة، أن اللجنة ذاتها بحثت خطة أخرى لبناء 68 وحدة استيطانية جديدة في مستوطنة “غفعات زئيف”، شمال غرب القدس، ولكن دون اتخاذ قرار.

ولفتت “السلام الآن” إلى أن 87 في المئة، من الوحدات الاستيطانية التي تم إقرارها، موجودة في مستوطنات معزولة، من المفترض أن تخليها إسرائيل في حال تم الاتفاق على تنفيذ خيار “حل الدولتين”، وإقامة دولة فلسطينية.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.