صادق مجلس الوزراء الصهيوني، على تعيين اللواء أفيف كوخافي، رئيسا لهيئة أركان جيش الاحتلال، وبذلك يكون كوخافي رئيس الأركان الثاني والعشرين بعد ايزنكوت.

ووفقا لوسائل اعلام العدو، فإنه من المتوقع أن يتسلم كوخافي منصبه الجديد، في الواحد والثلاثين من كانون الأول المقبل.

وكان قد سبق لكوخافي قيادة شعبة الاستخبارات العسكرية “أمان” والقيادة الشمالية.

وقالت مصادر شاركت في جلسة الحكومة، إن رئيس حكومة العدو بنيامين نتنياهو والوزراء رفضوا بشدة تصريحات نائب رئيس الأركان السابق، اللواء يئير غولاني، ضد القيادة السياسية.

وأضافت المصادر إن “ضباط الجيش “الإسرائيلي” يسمح لهم بالتعبير عن آرائهم المهنية بحرية في المنتديات المغلقة، لكن لا يسمح لهم بالتعبير عن رأيهم ضد المستوى السياسي ما داموا في المنصب”.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.