كشف المغرد السعودي الشهير “​مجتهد​” أن “ولي العهد السعودي محمد بن سلمان أجرى تحركات عسكرية داخل البلاد بعد أنباء عن ترتيبات داخل العائلة المالكة للانقلاب عليه”، مشيراً إلى أن “بن سلمان أمر باتخاذ احتياطات أمنية استثنائية، وتوجيه قوات الحرس الملكي في الشرقية والغربية إلى ​الرياض​ لمنع حدوث انقلاب ولو قرر الأمير أحمد الإعلان عن عزل الملك سلمان وهو في بيته لبايعه 95 في المئة من العائلة فوراً”.

ولفت إلى أن “عدد كبير ممن كان ينبغي أن يلتحق بابن سلمان ل​قمة العشرين​ ألغيت رحلتهم وأعيدوا للمرابطة في ​الديوان​، كما استدعي آخرون من بيوتهم للديوان في منتصف الليل، إضافة لتحركات أمنية وآليات قرب الديوان و20 جيب قتالية مجهزة بمدفع 50 ملم ومناظير ليلية وأشعة تحت حمراء وزعت بين الديوان وقصر العوجا، المرافقون الأمنيون الذين أعيدوا من المطار قيل لهم تبقون لحماية الملك والديوان وقد دبرنا بديلا لحماية ولي العهد من شركات عالمية، مرابطة الديوان والقصر100 في المئة تشديد الرقابة على قصر أحمد بن عبدالعزيز”.

وأوضح أن “المقصود انضمام 20 جيب للآليات الموجودة أصلا وليس إنها أحضرت دون وجود آليات مسبقا”

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.