قال المتحدث باسم مكتب رئيس الوزراء الصهيوني للإعلام العربي هاني مرزوق إن “البحرين هي الوجهة القادمة لنتنياهو”، دون أن يوضح موعد الزيارة.

وأضاف إن “هذه الزيارة ما هي إلا تمهيد لأمر أكبر لشرق أوسط آخر”، مشيرًا الى أنها بداية لعلاقات جديدة ودلالة على أننا في المسار الصحيح لتصحيح التاريخ”، حسب ادّعائه.

وتابع في حديث للإذاعة الصهيونية إن “”إسرائيل” ترى العالم العربي الكبير والمتنوع والغني بالمقدرات البشرية وهي تريد إقامة علاقات كبيرة معه على المستوى العلمي والأكاديمي”، وأردف أن “إسرائيل تقوم بجهود كبيرة جدا على الأصعدة الأمنية والأكاديمية”، حسب تعبيره، وأضاف إن “العديد من الوزراء قاموا في الماضي بزيارات لدول عربية وخليجية بطواقم كبيرة اقتصادية وطلاب جامعيين”.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.