استهجن الصحافيون التونسيون زيارة ولي العهد السعودي محمد بن سلمان إلى تونس، معتبرين أنه “يشكل خطراً على الأمن والسلم وعدوّاً حقيقياً لحرية التعبير”.

وفي رسالة مفتوحة من نقابة الصحافيين التونسيين إلى الرئيس الباجي قايد السبسي على خلفية زيارة ابن سلمان المرتقبة، رأى الصحافيون أن “هدف جولة ابن سلمان تبييض سجله الدّامي على خلفية تورطه في جرائم بشعة آخرها اغتيال الصحافي السعودي جمال خاشقجي”.

وقال الصحافيون التونسيون للسبسي: “لا يخفى علينا موقف تونس الرّسمي الذي لم يكن في يوم ما مستقلاً عن سياسة المحاور”.

ورفض الصحافيون زيارة ابن سلمان “لما في هذه الخطوة الاستفزازية من اعتداء صارخ على مبادئ ثورتنا”.

الأمين العام المساعد في الاتحاد العام التونِسيّ للشغل محمد علي بوغديري أكد في حديث صحفي أن “الاتحاد التونسي يرفض الارتهان لصناديق النقد الدولية”. كما أكد بو غديري “التضامن مع موقف نقابة الصحافة الرافض لزيارة ولي العهد السعودي”.

وأشار إلى أن “الاتحاد العام للشغل يؤكد دائماً أنه مع تجريم التطبيع مع العدو الصهيوني”، مشدداً على ضرورة “تجريم التطبيع مع العدو ضمن الدستور”.‎

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.