أعلنت فنلندا تعليق منح التراخيص لتصدير الأسلحة والعتاد العسكري للسعودية والإمارات، على خلفية مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي والوضع في اليمن.

وذكرت هيئة الإذاعة العامة الفنلندية “ييل”، أن الحكومة قررت وقف إصدار تراخيص جديدة لتصدير أسلحة للإمارات أو السعودية، على أن يستمر إتمام الصفقات الحاصلة على تراخيص سابقة.

وأشارت الهيئة إلى أن القرار الفنلندي جاء في أعقاب تحركات مماثلة من جانب النرويج والدنمارك، وأيضا على خلفية قضية خاشقجي ودور السعودية والإمارات في اليمن.

كما نقلت الهيئة عن رئيس الوزراء الفنلندي “يوها سيبيلا” قوله، إن “الوضع في اليمن كان العامل الأساس، لكن مقتل خاشقجي أثر كذلك”.

وفي الوقت الذي تطالب فيه المعارضة في البرلمان الفنلندي بوقف عمليات التسليم الحالية، ذكر وزير خارجية فنلندا تيمو سويني أنه “لم يتم اتخاذ قرار بشأن عمليات التسليم الحالية والحكومة تواصل مراقبة الوضع”.

الجدير بالذكر أن قرار الحكومة الفنلندية سبقه تعليق الحكومتين الألمانية والدنماركية توريدات الأسلحة إلى السعودية على خلفية مقتل خاشقجي والحرب في اليمن.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.