ذكرت قناة “سكاي نيوز” أن كندا في طريقها لاستقبال أكبر عدد من طلبات اللجوء منذ بدء تسجيل بيانات طالبي اللجوء قبل 30 عاما تقريبا، مشيرة الى أن هذا يأتي في الوقت الذي تواجه فيه الحكومة الكندية تدقيقا في تعاملها مع ​الهجرة​ قبيل ​الانتخابات​ الاتحادية التي تجري العام المقبل.

وأوضحت أنه بالرغم من زيادة برودة الطقس، إلا أن عدد طالبي اللجوء تخطى 6 آلاف الشهر الماضي وهو أكبر عدد خلال العام الحالي.

وتواجه حكومة رئيس الوزراء الكندي ​جاستن ترودو​ انتقادا واسع النطاق بأن بلاده تواجه ما يفوق طاقتها من ​المهاجرين​ الذين يطالبون باللجوء، رغم أنها تستقبل أعدادا أقل بكثير مقارنة بالكثير من الدول.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.