نوه النائب جهاد مرشد الصمد، في بيان، “بصمود المقاومين الأبطال بقطاع غزة في وجه العدوان الإسرائيلي الهمجي، الذي يستهدف المدنيين والآمنين، وأن المقاومين يرسمون بصدورهم وزنودهم وقبضاتهم وصمودهم الأسطوري ملاحم بطولية، ويفرضون على العدو قواعد إشتباك جديدة وفق شروطهم، ويكرسون معادلة ردع جديدة ستجعل الصهاينة يفكرون ألف مرة مستقبلا قبل إقدامهم على أي عدوان جديد.

ورأى أنه “بعد الإنتصار الذي حققته المقاومة في لبنان في تموز عام 2006، يرسم معسكر المقاومة في المنطقة، وهذه المرة من غزة العزة، صورة جديدة لمستقبل الشرق الأوسط، تستند بشكل رئيسي على خيار المقاومة في وجه المشروع الصهيوني وحلفائه في المنطقة، وفي حق الفلسطينيين الطبيعي والشرعي والقانوني في الدفاع عن أرضهم واستردادها، ورد على صفقة القرن وكل صفقات التخاذل والتطبيع والإستسلام مع العدو”.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.