تلقت نقابة الصحافة اللبنانية، بيانا من الاتحاد العام للصحفيين العرب يدين الجرائم الإسرائيليةالبشعة ضد الصحافيين والشعب الفلسطيني وتدمير مبنى قناة الأقصى، وجاء فيه:

“تابع الاتحاد العام للصحفيين العرب بقلق شديد مواصلة وتصعيد سلطات الاحتلال الاسرائيلي استهداف الصحفيين الفلسطينيين والشعب الفلسطيني وتدمير قناة الاقصي الإعلامية واستشهاد 9 من الفلسطينيين بخلاف عدد كبير من المصابيين والجرحى من بينهم 9 حالات من الاعتداء الجسدي و 4 حالات من الاعتقال من الصحفيين ..
إن هذه الجرائم الإسرائيلية تتعارض مع ابسط القواعد القانونية الدولية والمواثيق الدولية التي تكفل حرية العمل الصحفي وتجرم الاعتداء الغاشم على الشعب الفلسطيني .
إن الاتحاد العام للصحفيين العرب يعلن تضامنه الكامل مع الشعب الفلسطيني ونقابة الصحفيين الفلسطينيين وإدانته لهذه الجرائم البشعة والصارخة من سلطات الاحتلال الاسرائيلي .
ويطالب الاتحاد العام للصحفيين العرب كافة المنظمات الحقوقية الدولية ومنظمات حقوق الإنسان والأمين العام للأمم المتحدة بإدانة هذه الأعمال البربرية التي ترتكبها العصابات الصهيونية ضد الصحفيين الفلسطينيين والشعب الفلسطيني وتعويض ودفع قيمة الدمار الذي لحق بقناة الاقصي الإعلامية “.

ومن جهتها، تتضامن نقابة الصحافة اللبنانية مع الاتحاد العام للصحفيين العرب وتدين وتستنكر بشدة تعرض الصحفيين الفلسطينيين وقناة “الاقصى” الاعلامية للاعتداء الغاشم وتناشد الرأي العام العالمي التحرك لوقف هذه الاعتداءات الاسرائيلية الاجرامية.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.