أشار الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إلى ان “تسجيلات قتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي مروعة”، مشيرا إلى ان ضباط من المخابرات السعودية استمعوا إلى التسجيلات واصيبوا بالصدمة”.

ونقلت وسائل إعلام تركية أبرزها صحيفتا “حرييت ديلي نيوز” و”يني شفيق” تصريحات أردوغان للصحفيين على طائرته الرئاسية، وهو في طريق العودة من باريس، بعد مشاركته في إحياء ذكرى انتهاء الحرب العالمية الأولى.

وقال أردوغان إن “التسجيلات الخاصة بقتل خاشقجي مروعة بحق، لقد قمنا بتشغيل التسجيلات المتعلقة بهذا القتل إلى كل من أرادها منا”، مضيفا ان “مخابراتنا لم تخف أي شيء، قمنا بتشغيل التسجيلات لكل من أرادها، بما في ذلك السعوديين والولايات المتحدة وفرنسا وكندا وألمانيا وبريطانيا”.

وأشار الرئيس التركي إلى أنه “تم تشغيل التسجيلات أمام المخابرات السعودية”، وقال : “عندما استمع ضابط من المخابرات السعودية إلى التسجيلات أصيب بالصدمة، لدرجة أنه قال: لابد أن من قام بهذا شخص يتعاطى الهيروين، لا يفعل هذا إلا شخص يتعاطى الهيروين”.

ولفت أردوغان إلى ان “هناك من يحاول تشويه تلك الحقيقة، رغم أنها حقيقة واضحة”، كاشفا أنه بحث مع قادة العالم قضية مقتل خاشقجي، خلال حفل عشاء في باريس.

وأضاف: “حصلت على انطباعات ترامب وميركل وماكرون على تلك التسجيلات، وجميعهم كانوا منزعجين من القتل”، مضيفا : “أعتقد أن تلك التسجيلات ستجعل موقفهم مختلف تماما بالنسبة لتلك الحادث (قتل خاشقجي)، خاصة بعد المعلومات التي قدمتها لهم مخابراتنا”.

وأردف قائلا: “ينبغي على السعودية أن تتخذ إجراءات ملموسة ضد مرتكبي جريمة القتل المروعة”.

وتابع: “الجناة من بين الـ18 مشتبها المحتجزين في السعودية، لكن لابد من الكشف عمن أصدر الأمر بالقتل، كما أننا سنستمر بطرح نفس الأسئلة، وهي من أعطى الأمر بالقتل، وحول مكان جثة خاشقجي”.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.