اكد مفتي الجمهورية اللبنانية ​الشيخ عبد اللطيف دريان​ ان أبواب ​دار الفتوى​ مفتوحة لجميع اللبنانيين ولا تفرق بينهم بل تعزز وحدتهم وتضامنهم وتلاقيهم وحوارهم ونبذ الخلاف والتباين فيما بينهم فمصلحة الوطن فوق الجميع.

وأمل اثر لقائه وفدا من النواب السنة المستقلين، أن تشكل ​الحكومة​ بدعم جميع القوى والقيادات السياسية في لبنان وهناك مجلس نيابي منتخب من مهامه التشريع ومحاسبة الحكومة على ادائها وهنا يكون التكامل في العمل بين من هم داخل الحكومة ومن هم في ​المجلس النيابي​ وبالنتيجة الجميع يكون مشاركا في خدمة الوطن، متمنيا على الجميع بذل اقصى ما لديهم لتسهيل ولادة الحكومة لانهم من نسيج هذا ​المجتمع اللبناني​ الذي يريد حكومة وطنية تنهض بالوطن وبالمواطن.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.