أعلن الرئيس الفرنسي ​إيمانويل ماكرون​ أن “انسحاب ​الولايات المتحدة​ من معاهدة الحد من ​الصواريخ​ المتوسطة والقصيرة المدى سيعرض ​الأمن​ الأوروبي للخطر”، مشيراً إلى “أنني عندما أرى أن الرئيس الاميركي ​دونالد ترامب​ أعلن منذ عدة أسابيع انسحابه من المعاهدة الهامة لنزع ​السلاح​، فمَن الذي سيصبح ضحية رئيسية لهذا القرار؟ ​أوروبا​ وأمنها”.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.