شجبت جبهة “العمل الاسلامي” في ​لبنان​ “الحكم الجائر والظالم الذي أصدرته سلطات النظام البحريني ب​السجن المؤبد​ لأمين عام جبهة الوفاق الوطني الاسلامية الشيخ علي سليمان والنائبيين السابقين في البرلمان البحريني الشيخ ​حسن سلطان​ وعلى الأسود”.

وفي بيان لها، أشارت الجبهة إلى أن “هذا الحكم المشؤوم بالسجن المؤبد للشيخ علي سليمان ورفيقيه هو تمهيد لزيارة رئيس ​حكومة​ العدو ​بنيامين نتانياهو​ إلى ​المنامة​ وهو إشارة واضحة وهدف مقصود لإرضاء العدو الصهيوني وللسير في طريق التطبيع مع الكيان الغاصب من قبل النظام البحريني الذي يضرب بغرض الحائط هو وكل ​الإمارات​ و​الدول الخليجية​ التي استقبلت المسؤولين والوفود الصهاينة تضحيات ​الشعب الفلسطيني​ المظلوم الذي يُقاتل لاسترجاع حقوقه المغتصبة”.

ورأت الجبهة أنّ “هذا الحكم الصهيوني الأميركي الخليجي سيزيد البحرانيين إرادة وعزماً وتصميماً لمتابعة تحركهم السلمي حتى نيل حقوقهم وتحقيق مبتغاهم في الاصلاح والمشاركة في الحكم، وحتى كف أيدي الظلمة عن غيّهم وظلمهم وتراجعهم عن هذا الحكم وكل القرارات والأحكام السابقة بحق كل المناضلين البحرانيين”.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.