ارتقى 20 شهيداً وأصيب 9 آخرين، في حصيلة شبه نهائية جراء غارة طيران العدوان السعودي الأميركي على مغسل للخضروات في بيت الفقيه بمحافظة الحديدة غرب اليمن، بحسب ما أكد مصدر محلي بمحافظة الحديدة لقناة “المسيرة”.

وقالت وزارة الصحة اليمنية في بيان لها “في اليوم العالمي للأمم المتحدة يقوم طيران التحالف السعودي الأميركي بالإحتفال بطريقته المعتادة عبر تقديم هدية للمجتمع الدولي، وذلك بقتل وجرح 28 إنساناً يمنياً في مديرية بيت الفقية بمحافظة الحديدة”.

واعتبر البيان أنه “من المعيب على الأمم المتحدة أن تحتفل بهذا اليوم وهي تشاهد دماء أبناء اليمن تسفك يومياً”.

ودعت لإيقاف أي مراسيم احتفالية كان مزمعاً لها أن تقوم بها، حداداً على شهداء اليوم وتعاطفاً مع الجرحى كأقل عمل يجب أن تقوم به في ظل شللها التام وعجزها الكلي عن مساعدة أبناء اليمن.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.