ذكرت صحيفة “دايلي ستار” نقلًا عن مصدر مطّلع أنّ شركة المملكة القابضة التي يملكها الأمير السعودي الوليد بن طلال باعت فندق “الموفنبيك” في الروشة لمجموعة من رجال الأعمال اللبنانيين، وبلغت قيمة الصفقة 110 ملايين دولار.

وبحسب المصدر، يغطّي المبلغ الذي دفعه رجال الأعمال أيضًا القروض التي يدين بها الفندق للمصارف التجارية.

ولفت المصدر الى أنّ المالكين الجدد سيبقون إسم الفندق “موفنبيك” كما هو لبضعة أشهر، لكنهم قد يفكرون بتغييره في المستقبل.

ويمتد الفندق على مساحة 20 ألف متر مربع، ويتألف من 380 غرفة، 100 شاليه، أربعة مطاعم، منطقة للتسوق، بالإضافة إلى موقف يتسع لـ 400 سيارة.

وإذ رفضَ المصدر الكشف عن أسماء المستثمرين، أوضح أنّهم جدد في قطاع الفنادق.

وكانت الشركة قد باعت 55% من أسهم فندق “فور سيزونز” في وسط بيروت العام الماضي أيضًا، كما باعت المملكة القابضة حصتها البالغة 90 في المئة في منتجع فور سيزونز في لانغكاوي، ماليزيا.

إشارةً الى أنّ المملكة القابضة لديها أملاك عقارية مثل فندق جورج الخامس في باريس، وفندق بلازا في نيويورك، وفندق سافوي في لندن.

وتشمل فنادق المملكة القابضة العالميّة أسماء مثل Four Seasons وFairmont Raffles وMovenpick وSwissotel وAccor.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.