قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إنه غير راضٍ عمّا سمعه من السعودية بشأن مقتل الصحافي جمال خاشقجي في تركيا، لكنه لا يريد أن يخسر استثمارات من الرياض.

وأوضح ترامب أنه تحدث مع ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، وأن لديه فرقًا في السعودية وتركيا تعمل في القضية. وقال إنه سيعرف المزيد بعد عودتها الى الولايات المتحدة.

وذكر مصدران مطلعان لوكالة “رويترز” أن مديرة المخابرات المركزية الأمريكية جينا هاسبل بصدد السفر إلى تركيا يوم الاثنين للعمل على التحقيق بشأن خاشقجي.

وصرّح ترامب أمام الصحافيين في البيت الأبيض “أنا غير راضٍ بما سمعت… لا أريد أن أخسر كل هذا الاستثمار الذي حدث في بلادنا… لكننا سنصل إلى حقيقة الأمر”. وأبلغ الرئيس الأمريكي صحيفة “يو.إس.إيه” توداي في وقت لاحق بأنه يعتقد أن وفاة خاشقجي كانت “مؤامرة باءت بالفشل”.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.