قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، السبت، إنه ليس راضيا عن التفسير الذي قدمته السعودية للملابسات المحيطة بمقتل الصحافي والمنتقد للحكومة جمال خاشقجي في اسطنبول.

وأضاف خلال حديثه للصحافيين في نيفادا أن ولي العهد السعودي محمد بن سلمان ربما لم يكن على علم بمقتل الصحافي، وأنه سيتصل به قريبا وربما اليوم.

وتابع ترامب قائلا إن لا أحد يعرف على ما يبدو مكان جثة الصحافي السعودي وهذا “يدعو للقلق”.

وحول الدعوات لإلغاء صفقات الأسلحة الأمريكية للسعودية على خلفية قضية خاشقجي، قال ترامب إن ذلك “سيضرنا أكثر مما يضرهم”، مضيفا أن هناك احتمالات أخرى لعواقب تشمل فرض عقوبات على السعودية.

وفجر السبت، أقرّت الرّياض، بمقتل خاشقجي بقنصلية بلاده في اسطنبول إثر “شجار” مع مسؤولين عقب دخوله القنصلية، في 2 أكتوبر/تشرين الأول الجاري، لإنهاء أوراق معاملات، وأعلنت توقيف 18 سعوديًا على خلفية الواقعة.

وأعفى العاهل السعودي سلمان بن عبد العزيز، مسؤولين بارزين بينهم نائب رئيس الاستخبارات أحمد عسيري، والمستشار بالديوان الملكي سعود بن عبدالله القحطاني، وقرر تشكيل لجنة برئاسة ولي العهد السعودي محمد بن سلمان لإعادة هيكلة الاستخبارات العامة.

لكن وسائل إعلام غربية شككت في الرواية الرسمية السعودية خاصة أنها أول إقرار للرياض بمقتل خاشقجي، بعد صمت استمر 18 يوما.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.