كشفت مصار متابعة لـ”الجريدة” الكويتية، أن الاتصالات استمرت أمس مع “مختلف الفرقاء لبلورة ما استجد حول عقدة ​وزارة العدل​ وتمثيل المعارضة السنية”. وذكرت المصادر أن “رئيس ​الحكومة​ المكلف ​سعد الحريري​ وصل إلى حل بخصوص العقدة السنية حيث وافق على توزير النائب ​فيصل كرامي​ من حصة رئيس الجمهورية العماد ​ميشال عون​ السنية”، مشيرة إلى أن “الرئيس عون لن يتنازل عن حقيبة العدل لو طالت عملية تشكيل الحكومة أشهر خصوصاً بعد تنازله عن منصب نائب رئيس الحكومة لصالح ​القوات​”.

ورأت ​الجريدة الكويتية​ ان التصعيد “العوني” قابله تصعيد “قواتي”، إذ أرسلت “القوات”، بحسب المصادر، “إشارات واضحة إلى الرئيس المكلف أنه ليس في وارد التنازل أكثر حتى لو اقتضى ذلك عدم مشاركته في الحكومة”. وعلّق الرئيس الحريري، أمس، على إشكالية وزارة العدل، قائلا: “كلو بينحل”، فيما سئل رئيس مجلس النواب ​نبيه بري​ بعد لقائه رئيس حكومة أرمينيا نيكول باشينيان عن موضوع الحكومة، فقال: “بعدو الفول خارج المكيول”.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.