أفادت شبكة “سي أن بي سي” التلفزيونية الأميركية أنّ الرئيس التنفيذي لمصرف “جي بي مورغان” جيمس ديمون ورئيس مجموعة “فورد” بيل فورد عَدَلا عن المشاركة في منتدى اقتصادي ضخم مقرّر عقده بعد أسبوع في الرياض، وذلك بسبب اختفاء الصحافي السعودي جمال خاشقجي.

وبذلك تنضمّ هاتان الشخصيتان الكبيرتان في مجال المال والأعمال إلى لائحة تطول يوماً بعد يوم وتضمّ رجال أعمال ومؤسسات قرّروا مقاطعة مؤتمر “مبادرة مستقبل الاستثمار” للعام 2018 المزمع عقده من 23 ولغاية 25 الجاري في الرياض والذي أطلق عليه اسم “دافوس في الصحراء” تيمّناً بالمنتدى الاقتصادي العالمي في دافوس.

ومع توالي فصول قضية الصحافي المعارض الذي فُقد أثره قبل حوالي أسبوعين بعد دخوله قنصلية بلاده في اسطنبول، أعلن مستثمرون كبار وشركات عالمية ومؤسسات إعلامية انسحابهم من “دافوس في الصحراء”، بينما أوقف رجال أعمال آخرون تعاونهم الاقتصادي مع السعودية.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.