أكّد عضو قيادة “​جبهة العمل الإسلامي​” في ​لبنان​ وعضو مجلس أمناء “​حركة التوحيد الإسلامي​” الشيخ ​شريف توتيو​، أنّ “الوطن ليس لعبة بأيدي اللاعبين العابثين، ولا يجوز أن يكون المواطن الفريسة أو الضحية للخلافات والصراعات والتجاذبات السياسية، ولا سيّما تلك الحاصلة اليوم بخصوص ​تشكيل الحكومة​ العتيدة”.

وركّز في تصريح، على “أهمية تعاون القوى السياسية الحية في البلاد وخصوصًا تلك الّتي حازت على ثقة ​الشعب اللبناني​ في ​الإنتخابات النيابية​ الماضية، وتضافر الجهود واختيار الوطن ومصلحته والعمل على تأليف الحكومة بأسرع وقت ممكن”.

من ناحية أخرى، توجّهت الجبهة بـ”أحرّ التعازي والمواساة برحيل والدة القيادي في “​حزب الله​” ​عماد مغنية​، سائلة الله الرحمة والمغفرة والرضوان”، مؤكّدةً “المضي في طريق ذات الشوكة في مواجهة أعداء الأمة حتّى يمنّ الله علينا بالنصر والثبات والتمكين”.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.