نشرت صحيفة “الغارديان” البريطانية مقالا بعنوان “مفقود في ​تركيا​”، أشارت فبه إلى ان “المعارض السعودي ​جمال خاشقجي​ توخى الحذر قبل الذهاب للقنصلية ​السعودية​ في ​إسطنبول​ إذ حصل على تطمينات من أصدقائه، كما طلب من خطيبته الاتصال برقم هاتف محدد في حال اختفى”.

ولفتت إلى أن “خاشقجي كان مقتنعاً تمامًا بأنه لا يواجه أي تهديد من قبل ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، وقد توجه للقنصلية السعودية بعد ضغوط تعرض لها من قبل والد خطيبته لإتمام معاملات ​الزواج​ بسرعة”، مشيرةً إلى أنه “بعد خمسة أيام من انتقاله لبلد أراد فيها خاشقجي أن يبدأ حياة جديدة، كان الموت له بالمرصاد”.

وأشارت إلى انه “مع كل يوم يمر على اختفاء خاشقجي، يزيد اعتقاد السلطات التركية بأن الصحفي السعودي لن يظهر مجدداً وأنه قتل من قبل عملاء من السعودية” ورات ان “اختفاء خاشقجي يأتي بعد أقل من عام على إقدام الأمير السعودي على اختطاف رئيس ​الحكومة​ المكلف ​سعد الحريري​ حيث أجبر الأخير على التنازل عن مئات الملايين من ثروته”.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.