أعلنت الرئاسة التونسية يوم أمس الجمعة عن تمديد حالة الطوارئ في البلاد والسارية منذ تشرين الثاني/نوفمبر عام 2015 لشهر إضافي.

وأفادت الرئاسة في بيان لها، أن الرئيس الباجي قائد السبسي قرر عقب اجتماع لمجلس الأمن القومي تمديد حالة الطوارئ بعد استشارة رئيس الحكومة يوسف الشاهد ورئيس البرلمان محمد الناصر.

ويبدأ سريان التمديد من يوم 8 تشرين الأول/أكتوبر لمدة شهر إضافي حتى يوم 6 تشرين الثاني/نوفمبر.

وكان آخر تمديد لحالة الطوارئ قد استمر نحو سبعة أشهر منذ 12 آذار/مارس الماضي.

وأعلنت حالة الطوارئ في تونس منذ التفجير الذي استهدف حافلة للأمن الرئاسي وسط العاصمة يوم 24 تشرين الثاني/نوفمبر عام 2015 والذي أودى بحياة 12 عنصرا أمنيا.

وأعلن تنظيم “داعش” الإرهابي مسؤوليته عن الحادث، بجانب حادثين آخرين استهدفا مواقع سياحية وخلفا 59 قتيلا من السياح وعنصرا أمنيا في العام نفسه.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.