قال نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي فيرشينين، إن منظومات “إس – 300” ستوفر مستوى نوعياً جديداً من الدفاع الجوي لسوريا، مشيراً إلى أنه سيتم في هذا الإطار اتخاذ المزيد من الخطوات التي تحدث عنها وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو.

ولفت فيرشينين في تصريح صحفي إلى أن “هذا، بالطبع، سيغيّر الوضع على الأرض”. وأكد أن سوريا يجب ألا تتحوّل إلى حلبة لتصفية الحسابات غير المرتبطة بمكافحة الإرهاب.

وكان وزير الخارجية الروسي سيرغي شويغو قد أعلن في 24 أيلول/ سبتمبر الفائت، عن إجراءات تعزيز أمن القوات الروسية في سوريا بعد حادث الطائرة “إيل-20″، التي ألقت روسيا مسؤولية إسقاطها على عاتق الكيان الصهيوني.

وأبلغ شويغو الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بأن القوات الروسية أنجزت مهمة نقل منظومة “أس – 300” للدفاع الجوي إلى سوريا بالكامل خلال الساعات الماضية. وأشار في لقاء مع الرئيس الروسي إلى البدء بتدريب خبراء سوريين على استخدام المنظومة لمدة 3 أشهر.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.