أعلنت الوكالة الدولية للطاقة الذرية أنها قامت بتفتيش كافة المواقع التي أرادت تفتيشها في إيران، مؤكدةً انها لا تزال تحتفظ بتقييمها القاضي بعدم وجود نشاط أو مواد نووية سرية لدى طهران.

وقال مدير المنظمة، يوكيا أمانو، في بيان على موقع المنظمة، إن “الوكالة مستمرة في تقييم ما تعلنه إيران وفق البروتوكول الإضافي، وقد وصلت وفق هذا البروتوكول الإضافي إلى كافة المواقع في إيران التي أرادت زيارتها”.
واضاف أمانو “كما قلت في تقاريري لمجلس محافظي الوكالة، فإن التقييمات الخاصة بغياب المواد أو النشاط النووي غير المعلن في إيران لا تزال سارية”.

ولفت إلى أن “أنشطة التحقق التي تجريها الوكالة في إيران تنفذ بناء على اتفاق الضمانات الشاملة، الذي تم التوصل إليه مع إيران، وكذلك البروتوكول الإضافي، والذي تنفذه إيران بشكل مؤقت، كما تتحقق الوكالة وتراقب التزامات إيران النووية وفق خطة العمل الشاملة المشتركة، واوضح انه سوف تستمر تلك الأنشطة ضمن حدود قرارات مجلس محافظي الوكالة ومجلس الأمن الأممي بالشكل الملائم”.

وختم أمانو قائلاً أن الوكالة في عملها “لا تجمع معلومات سطحية”، وتتحقق من النشاط النووي بشكل “واقعي، وحيادي، ومهني”، مؤكدا على استقلاليتها فيما يتعلق بالتحقق من النشاط النووي.‎

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.