أفادت وكالة “وفا” الفلسطينية عن اصابة صحفي بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، وعدد من الشبان بالاختناق، خلال مواجهات مع قوات ​جيش العدو الإسرائيلي​ على المدخل الشمالي لمدينة ​البيرة​، بالقرب من مستوطنة “بيت إيل”، عقب تظاهرة للتنديد بقانون القومية الإسرائيلي العنصري.

وأطلق الجنود قنابل الغاز المسيل للدموع وقنابل الصوت والرصاص المعدني المغلف بالمطاط على المتظاهرين، ما أدى لإصابة المصور الصحفي في رجله، وعدد من الشبان بالاختناق، بينما أشعل الشبان الإطارات، ورشقوا الجنود بالحجارة.

وكان الإضراب الشامل تنديدا ورفضا لقانون القومية العنصري، قد عمّ كافة مناحي ​الحياة​ في محافظة ​رام الله​ والبيرة، وأغلقت كافة المحال التجارية والمؤسسات الحكومية والأهلية والشركات في المحافظة أبوابها.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.