جدد وزير الخارجية الصيني “فانع يي” تأكيده على أهمية الاتفاق النووي ومصداقيته على الصعيد الدولي، وقال إن عدم تنفيذ الاتفاق بشكل كامل سيلقي بظلال من الشك على مصداقية مجلس الأمن الدولي ويؤدي إلى تقويض الأمن والسلام على الصعيدين الإقليمي والدولي.

وأضاف فانغ يي في كلمة له امام الجمعية العامة للامم المتحدة ان الاتفاق النووي هو اتفاق متعدد الاطراف صادق عليه مجلس الامن الدولي ويضمن مصالح كافة الاطراف المعنية به وكذلك المجتمع الدولي بشكل عام.

واعتبر الحفاظ على الاتفاق النووي في الظروف الحالية بأنه مصيري، مضيفا ان الصين تدعو كافة الاطراف إلى مواصلة الإشراف على تنفيذ الاتفاق.

وفي جانب آخر من كلمته أضاف انه يمكن تحديد اطر لاجراء محادثات شفافة وشاملة لتبديد هواجس كافة الاطراف المعنية بالاتفاق .

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.