نظمت “​حركة الجهاد الإسلامي​” في منطقة صور، بالتزامن مع انعقاد الجمعية العامة للامم المتحدة، ورفضا لـ”صفقة القرن”، وقفة تضامنية في ​مخيم البص​، في حضور عدد من فصائل الثورة الفلسطينية وحشد من ابناء المخيم، تحدث خلالها عضو قيادة الساحة اللبنانية أبو سامر موسى، الذي حيا “صمود الأسرى والأسيرات الفلسطينيين في المعتقلات الصهيونية”، مشيدا “بصمودهم وصبرهم أمام الجلاد الصهيوني”، مؤكدا أن “ملف الأسرى في أياد أمينة”.

وأشار الى أن “الجهود لا تزال تبذل للتوصل إلى مصالحة وطنية تنهي كل اشكال الخلاف والتشرذم”، مشددا على أن “مواجهة مشروع شطب القضية وإسقاط صفقة القرن لن يكون إلا من خلال وحدة الموقف وتبني خيار ​المقاومة​ المسلحة خيارا وحيدا”.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.