أبرقت “​جبهة العمل الاسلامي​ في ​لبنان​” برقيات تعزية بضحايا الهجوم في مدينة ​الأهواز​ لكل من مرشد الثورة الإيرانية ​السيد علي الخامنئي​، و​رئيس الجمهورية​ الإيراني ​حسن روحاني​، ورئيس ​مجلس الشورى​ الإيراني ​علي لاريجاني​”.

وأعتبرت الجبهة أن “هذا الهجوم الإجرامي يحمل بصمات الإجرام الأميركي الصهيوني والرجعي والذي يأتي في إطار المشروع الأميركي في تفتيت المنطقة وزرع الشقاق بين أبناء الأمة الواحدة”.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.