تلقى الرئيس السوري بشار الأسد اتصالا هاتفيا من الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ناقشا خلاله آخر مستجدات الأوضاع السياسية في سوريا، واتفاق إدلب وكيفية تنفيذه.

وأعرب الأسد خلال الاتصال اليوم الاثنين عن تعازيه لبوتين والشعب الروسي بحادثة سقوط الطائرة العسكرية الروسية “ال 20” التي أدت لمقتل 15 عسكريا روسيا كانوا على متن الطائرة، والذين كانوا يقومون بمهامهم في محاربة الإرهاب.

من جانبه، حمّل بوتين الكيان الصهيوني مسؤولية إسقاط الطائرة، وأبلغ الرئيس الأسد بأن روسيا ستطور منظومات الدفاع الجوي السورية، وستسلمها منظومة “إس-300” الحديثة.

وفي وقت سابق، أعلن وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو أن موسكو ستسلم منظومات “إس-300” للدفاع الجوي إلى سوريا خلال أسبوعين، محملا إسرائيل المسؤولية عن إسقاط الطائرة بالخطأ بنيران الدفاعات الجوية السورية مساء الاثنين الماضي.

وشدد شويغو على أن الجيش الإسرائيلي لم يبلغ الطرف الروسي عبر الخط الساخن بنيته شن غارات جوية على سوريا إلا قبل دقيقة واحدة من بدء الهجوم.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.