ابرق ​رئيس الجمهورية​ العماد ​ميشال عون​ الى الرئيس الايراني الشيخ ​حسن روحاني​، معزيا بضحايا الهجوم الذي استهدف عرضاً عسكرياً في مدينة الأهواز في جنوب غرب ​إيران​ وأسفر عن استشهاد عشرات الاشخاص وإصابة آخرين.

ودان الرئيس عون في برقيته الهجوم، معتبرا “انّ هذه الجريمة ​الارهاب​ية تثبت انّ الارهاب وباء يصيبنا في الصميم، والدين منه برّاء. وقد عانينا منه في ​لبنان​ ودفعنا غالياً ثمنه.”

اضاف: “انّني إذ اشاطركم الألم، اتقدّم منكم شخصيّاً، ومن خلالكم الى شعبكم بأحّر التعازي، سائلا القدير ان يسكن الشهداء فسيح جنّاته ويبلسم عذابات الجرحى، رافعاً اليه الدعاء ان يصونكم من هوان ايّ شرّ.”

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.