أوضحت وزارة الدفاع الروسية ملابسات إسقاط الطائرة الروسية “إيل – 20”.

وفي بيانها بشأن الحادثة، أكدت الوزارة أن “المقاتلات “الإسرائيلية” تعمّدت خلق وضعٍ عرّض الطائرات والسفن بالمنطقة للخطر”.

واللافت أن البيان كشف أن “تل أبيب” لم تحذّر قيادة القوات الروسية في سوريا، بل أبلغت عن عمليتها العسكرية بواسطة “الخط الساخن” قبل أقل من دقيقة من تنفيذ الضربة، الأمر الذي لم يسمح بإبعاد الطائرة الروسية إلى منطقة آمنة.

وبيّنت الوزارة أن “وسائط التوجيه “الإسرائيلية” وطياري مقاتلات “إف – 16″ لم يكن بمقدورهم عدم رؤية الطائرة الروسية التي شرعت في الهبوط من ارتفاع 5 كيلو مترات، بل إنهم تستروا بها عن سابق تصميم وتعمد ونفذوا هذا الاستفزاز”.

ومن المرجّح، وفق البيان الروسي، أن “الإسرائيليين” تعمدوا عدم إبلاغ الروس قبل مدة كافية كي لا تصل المعلومة للجانب الروسي وتفشل خططهم.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *