أكدت حركة “حماس” أن “محاكمة الاحتلال ال​اسرائيل​ي ومرتكبي مجزرة صبرا و​شاتيلا​ مسؤولية دولية يجب أن تتم في المحاكم الدولية”، مشيرةً إلى أن “هذه المجزرة أتت في سياق المجازر التي ارتكبها الاحتلال ضد شعبنا الفلسطيني، وكرّس من خلالها الصورة الإرهابية له”.

وفي بيان بمناسبة الذكرى الـ36 لمجزرة صبرا وشاتيلا عام 1982، لفتت “حماس” إلى أن “جرائم الاحتلال لا تسقط بالتقادم، وأنّ محاكمة اسرائيل وجيش حربها وجنوده يجب أن تتم في المحاكم الدولية”، داعيةً إلى “مطاردة رموز الاحتلال حول العالم وتقديمهم للمحاكمة الدولية”.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.