حصل الجيش السوري على مدفع إلكتروني روسي جديد مخصص لمكافحة الطائرات المسيّرة بدون طيار “الدرون”.

المدفع الإلكتروني يمكن تركيبه في أي سيارة ويؤدي إلى تعطيل التحكم وإدارة الطائرات المسيّرة عبر الإعاقة التشويشية، فتتحطم الطائرة المستهدفة أثناء الهبوط.

وأفادت صحيفة “روسيسكايا غازيتا” الروسية أن للطراز الجديد من المدفع الإلكتروني عددا كبيرا من الهوائيات.

ولفتت الصحيفة إلى انه تم استخدام الوسائل الإلكترونية في إسقاط طائرة “سكايلارك” المسيّرة الصهيوني فوق مدينة القنيطرة في شهر آذار/مارس 2017.

وذكرت تقارير إعلامية روسية نقلا عن صحيفة “فيستنيك موردوفيه” أن خبراء الدفاع الوطني السوري صمموا سلاحاً خاصاً لصد الهجمات التي تشنها طائرات مسيّرة بدون طيار تابعة للإرهابيين.

والسلاح المبتكر عبارة عن مدفع إلكتروني يوضع في صندوق السيارة المدنية العادية ويتم بواسطته تعطيل الطائرات المسيّرة المهاجمة.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.