وقع انفجار قوي في مدينة منبج بريف حلب، الخاضعة لسيطرة قوات مجلس منبج العسكري، وسط أنباء عن تفجير آلية بعبوة ناسفة زرعت وسط المدينة.

وأسفر الانفجار عن إصابة 7 أشخاص بينهم اثنان من المدنيين، فيما ذكرت وسائل إعلام سورية إلى مقتل أحد عناصر الأمن المحلي مرجحة ازدياد عدد الضحايا بسبب وجود إصابات خطرة.

ووقع الانفجار بعد حوالي 48 ساعة من تفجير عبوة ناسفة في شارع المحكمة في منبج تسبب بمقتل طفل.

وتشهد المدينة والقرى المحيطة بها بين الحين والآخر، تفجيرات تتسبب بإصابات بين المدنيين والوحدات الكردية.

وفي 18 آب/غسطس الماضي، أسفر تفجير لغم أرضي قرب سيارة لـ”قوات سوريا الديمقراطية – قسد” في قرية البويهيج بالريف الغربي لمدينة منبج، عن إصابة عنصرين، كما سمع قبلها دوي انفجار عنيف بالقرب من منطقة العريمة في الريف الغربي لمنبج، تسبب بأضرار مادية وإصابة شخص على الأقل.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.