اتهمت منظمة غير حكومية تدافع عن حقوق الإنسان ​الصين​ بـ”احتجاز مواطنين مسلمين بشكل تعسفي في مراكز لإعادة التأهيل تحت غطاء ​مكافحة الإرهاب​”، داعية الأسرة الدولية إلى “التحرك ضد بكين”.

إضغط للمزيد
وتجدر الاشارة الى انه أسفرت اعتداءات نسبتها الصين إلى انفصاليين أو ارهابيين اسلاميين عن سقوط مئات القتلى في هذا البلد في السنوات الأخيرة، ودفع الوضع السلطات إلى تشديد المراقبة على ممارسة الشعائر الدينية والتدقيق الأمني في المنطقة.

يشار الى ان الصين كانت قد اتهمت في آب الماضي الأمام لجنة حقوق الإنسان التابعة للأمم المتحدة في جنيف باحتجاز أو اعتقال مليون شخص في هذه المراكز.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.