قام الأمين العام لحركة التوحيد الاسلامي فضيلة الشيخ بلال سعيد شعبان وعضو مجلس الأمناء الاستاذ عمر عبد الرحمن الأيوبي ووفد من الحركة بزيارة مدينة صيدا وجال على فعالياتها لتقديم التهنئة بعيد الأضحى المبارك فالتقى تباعاً كلاً من :
– رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المقاومة سماحة الشيخ ماهر حمود
– الدكتور عبد الرحمن البزري
– رئيس قوات الفجر الحج عبد الله ترياقي
– منسق جبهة العمل الاسلامي الشيخ زهير جعيد .
وكانت مجمل اللقاءات محطة لاستعراض الأوضاع الإسلامية واللبنانية من مختلف جوانبها حيث تم التأكيد على ضرورة الشراكة الفعلية الحقيقية في المشروع السياسي والمشروع المقاوم بين مختلف مكوناتنا محليا وإقليميا لأن ذلك حريّ بأن يبعد التطييف عن المشروع المقاوم ويحقق الوحدة ويعيد اللحمة داخل أمتنا ويعبد طريق الانتصار.
واجمعت الشخصيات على ضرورة تجاوز الأزمة السياسية – الوطنية التي تعيشها البلاد، منعا من السقوط في المزيد من المشاكل الإقتصادية والإجتماعية التي تهدد أمن المواطنين وسلامة أرزاقهم .

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.